أسرة “ك” سويسرا

  • 02.11.2014

بعد أن تم تشخيص مرض الظهر المفتوح “الصلب المشقوق” لدى ابنتنا قبل ولادتها، أبلغنا الأطباء بإمكانية إجراء عملية جراحية للجنين وهو في داخل رحم الأم. بعد إجراء الفحوصات الأولية في مستشفى الأطفال في زيورخ أوضح لنا الدكتورمورلن وبصورة مفصلة عن مخاطر هذه العملية وفرص نجاحها.

لم يكن لدينا خيار اخر غير تقديم أفضل فرصة ممكنة للشفاء لابنتنا، ولذلك اتخذنا قرار إجراء العملية. البروفسور الدكتور مويلي الذي أجرى العملية والفريق الطبي المتعدد التخصصات أعطانا الأمل بأن كل شىء سيكون على ما يرام في النهاية. خلال إقامتنا في قسم التوليد في المستشفى الجامعي أشرف علينا الفريق الطبي المكون من البروفسور الدكتور سمرمان والبروفسورة الدكتورة اوخسنباين والدكتورة كريهنمان وقدموا لنا الرعاية والعون والمشورة بطريقة انسانية ومتخصصة. في الأسبوع السادس والثلاثين من الحمل وُلدت ابنتنا بعملية قيصرية وبدون أي مضاعفات جانبية وعمرها اليوم خمسة أشهر وعندما تنظر إلينا ويُشرق وجهها بابتسامة بريئة ننسى كل الظروف والمصاعب التي مرت بنا ونشعر بالفخر والاعتزاز لاتخاذنا قرار إجراء العملية لها. نتطلع بثقة إلى مزيد من التعاون مع الفريق الطبي ذي الكفاءة العالية في مستشفى الأطفال في زيورخ، ونتقدم بشكرنا العميق لكل الأشخاص المعنيين والذين ساهموا في شفاء ابنتنا الغالية.